الأربعاء , فبراير 21 2018 5:31 ص
الرئيسية / ملفات مميزة / جماهير مخيم الدهيشة ومحافظة بيت لحم تشيع المناضل غسان زيدان
IMG_8871-660x330

جماهير مخيم الدهيشة ومحافظة بيت لحم تشيع المناضل غسان زيدان

بيت لحم – اذاعة دنيا : حسن عبد الجواد – شيعت جماهير مخيم الدهيشة ومحافظة بيت لحم، جثمان المناضل غسان زيدان أمين سر لجنة التنسيق الفصائلي، وعضو اللجنة المركزية لجبهة التحرير الفلسطينية، وعضو المجلس الإداري لنقابة الصحفيين الفلسطينيين، الى مثواه الاخير، في المقبرة الإسلامية، في بيت لحم.

وشارك في تشييع الجثمان الذي لف بالعلم الفلسطيني وأجريت له مراسيم وداع عسكرية، الأمين العام لجبهة التحرير الفلسطينية الدكتور واصل ابو يوسف، ومحافظ بيت لحم اللواء جبرين البكري، وقائد المنطقة العميد سعيد النجار، وممثلي لجنة التنسيق الفصائلي في محافظة بيت لحم، وفعاليات المؤسسات الرسمية والشعبية، وقيادات وكوادر وأنصار جبهة التحرير الفلسطينية، ومئات المواطنين من أبناء مخيم الدهيشة والمحافظة.

وكان جثمان المناضل زيدان نقل من مستشفى بيت جالا الحكومي الى مخيم الدهيشة، حيث ألقيت عليه نظرة الوداع من قبل أسرته ورفاقه وأصدقاءه، ومن ثم توجه به المشيعون إلى مسجد الدهيشة، حيث تمت الصلاة علية.

وبعد مواراة جثمانه الثرى ألقى الدكتور ابو يوسف، ومحمد الجعفري رئيس لجنة التنسيق الفصائلي في محافظة بيت لحم، وناصر ابو بكر نقيب الصحفيين، كلمات أشادوا فيها بالمناضل زيدان، ودوره ومشاركته في مسيرة النضال الوطني وتمسكه بحقوق الشعب الفلسطيني في تقرير المصير والعودة وإقامة الدولة الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس.

ونعى الأمين العام لجبهة التحرير الفلسطينية الدكتور واصل أبو يوسف، والمكتب السياسي، واللجنة المركزية، وأعضاء وأنصار الجبهة في الوطن والشتات إلى شعبنا العظيم والى جماهير امتنا العربية والإسلامية وأحرار العالم المناضل القائد الكبير غسان زيدان، الذي شكل نموذجاً للمناضل الصادق الذي وهب حياته كاملة لشعبه وقضيته الوطنية، لم يتوان لحظة واحدة في الإقدام على تأدية واجباته النضالية لا تعيقه المخاطر ولا الحسابات الذاتية والشخصية.

وقال ابو يوسف ان جبهة التحرير الفلسطينية وهي تودع قائداً من قادتها المخلصين لقضية شعبهم، فإنها تتقدم بالتعزية الحارة لعائلة الشهيد، ولأبناء شعبنا الفلسطيني في الوطن والشتات، خاصة أبناء المخيمات الفلسطينية في سوريا الشقيقة، كما تتقدم بالتعزية إلى لجنة التنسيق الفصائلي في محافظة بيت لحم التي خسرت واحداً من قادتها ، وتجدد العهد في هذه المناسبة الأليمة على مواصلة النضال لتحقيق الأهداف السامية التي من أجلها عاش وضحى وعانى، الراحل الكبير، في مقدمها الحقوق المشروعة لشعبنا الفلسطيني، في العودة وتقرير المصير والدولة المستقلة كاملة السيادة وعاصمتها القدس
المصدر: Pnn

 

IMG_8871-660x330

شاهد أيضاً

thumb

محكمة الاحتلال العليا تؤجل إصدار قرار في قضية إعادة جثامين الشهداء المحتجزة

رام الله – اذاعة دنيا :اصدرت محكمة العدل العليا الاسرائيلية مساء اليوم قرارا بقبول طلب ...